قواعد و قوانين لعبة كرة القدم

آخر تحديث: 4 أغسطس 2020
قواعد و قوانين لعبة كرة القدم

كرة القدم

لعبة كرة القدم ( football ) ، تُعد لعبة كرة القدم هي اللعبة الأولى عالميا ، وهى لعبة ذات شعبية جارفة بين جميع الطبقات ، وتلاقي تلك اللعبة تشجيع كبير من الجماهير سواء اقليميا أو دوليا ، وتقام المنافسات بين الأندية على المستوى المحلى ، ثم على المستوى الدولي ممثلة في كأس العالم وغيره من المسابقات الدولية سواء على المستوى القاري أو الدولي مثل كأس الأمم الأفريقية ، والدوري الأوروبي ، حيث شهدت كرة القدم قوانين ولوائح جديدة في 2019/2020 .


الجهة المسئولة عن إنشاء قواعد كرة القدم

الإتحاد الدولي لكرة القدم والمعروف اختصارا بإسم فيفا FIFA هو الجهة الرسمية التي تصدر قوانين وقواعد لرياضة كرة القدم في أنحاء العالم، ويتم ضمان ذلك عن طريق تطبيق القوانين من قبل اتحادات كرة القدم المختلفة، ويقوم الاتحاد بعقد اجتماعا سنويا لإقرار جميع التغييرات التي تطرأ على لعبة كرة القدم، ثم يبلغ جميع الأعضاء بتلك التعديلات التي تم إجراؤها، وتلتزم تلك الإتحادات في تطبيق تلك التعديلات في أقرب وقت ممكن أو بعد إنتهاء الموسم الكروي وبداية موسم جديد.


تأسيس الإتحاد الدولي FIFA

تم إنشاء الإتحاد الدولي في عام 1904 حيث كان يعرف في ذلك الوقت بمجلس الإتحاد الدولي لكرة القدم IFAB والذي تم تأسيسه في عام 1886، حيث كان الجهة المسئولة عن وضع القوانين والقيام بالتعديل عليها، ولكن في نهاية الأمر اندمج ذلك الإتحاد مع الإتحاد الدولي لكرة القدم FIFA بعد تأسيسه.


قوانين لعبة كرة القدم

الحكام

يتم إدارة المباريات عن طريق حكم رئيسي و حكمين مساعدين، حيث تتمثل مهمة الحكم الرئيسي في ضبط سير مجريات اللعب حسب قوانين اللعب، ويقوم باتخاذ القرارات التحكيمية التي تتعلق بالمخالفات، والرميات الحرة وركلات الجزاء والوقت الضائع وغيرها، أما الحكمان المساعدان تتلخص مهمتها في توفير الدعم الفني للحكم الرئيسي وذلك لإصدار الأحكام والقيام بواجبه علي أكمل وجه، ويوكل لهذين الحكمين مهمات عديدة مثل ملاحظاتهم لحالات التسلل ومراقبة حركة كرة القدم في الملعب ومراقبة خروجها من الملعب عبر خط المرمي أو الخطوط الجانبية.

 

ويمتلك حكم المباراة الرئيسي السلطة التي يمكن من إستخدامها في إشهار بطاقة الإنذار الصفراء اللون، وبطاقة الطرد الحمراء اللون والتي يستخدمها كعقاب إذا ارتكب اللاعبين أي أخطاء فنية أو أخطاء سلوكية، وفي بعض الحالات إذا حصل اللاعب على بطاقتين صفراء في نفس المباراة المقامة يؤدي ذلك إلي إشهار البطاقة الحمراء ويتم طرده من الملعب، ويتم منح البطاقة الحمراء إذا قام اللاعب بإعتماد طريقة لعب عنيفة أو القيام باللعب بشكل خطير ضد لاعب أخر، أو في حالة إهانة أحد اللاعبين أو في حالة التدخل علي ذلك اللاعب بشكل متعمد من اللاعب الأخر.


قانون التسلل

يتم احتساب التسلل على لاعب كرة القدم إذا توجهت له الكرة ووصلت إلي أي جزء من جسده أو رأسه أو قدميه في حالة إذا كان هو أقرب لاعب إلي خط المرمى للفريق المنافس من أحد لاعبي ذلك الفريق الخصم، ويستثني من تلك القاعدة أذرع وأيدي جميع اللاعبين المتضمن منهم حراس المرمى، حيث لا يتم إحتساب مخالفة التسلل على ذلك اللاعب إذا كان يتواجد على الخط مع أي لاعب من الفريق المنافس ويستثني في ذلك حارس المرمى، وأيضا يتم اشتراط وجود التسلل بأن يكون اللاعب ضمن الفريق مشارك في حالة اللعب النشط، وتحتسب الركلة الحرة الغير مباشرة علي اللاعب في حال قيامه بمخالفة التسلل الواضح للفريق المنافس إذا تم إثبات حالة التسلل.


ركلات الجزاء

يتم اللجوء إلى ضربات الترجيح عندما تتطلب قوانين المباريات تحديد فريق فائز واحد بتلك المباراة، حيث يتم تنفيذ الركلات الترجيحية عند علامة ضربة الجزاء وذلك بعد إنتهاء الوقت الأصلي للمباريات، حيث يقوم الحكم الرئيسي بعمل قرعة وذلك لتحديد أي الفريقين الذي سيبدأ بتنفيذ ضربة الجزاء، ومن حق جميع اللاعبين الأساسيين بما فيهم حارس المرمى أو اللاعبين الإحتياطين تنفيذ الركلات الترجيحية، ويكون جميع اللاعبين في دائرة منتصف الملعب عند تنفيذ ركلة الجزاء ماعدا اللاعب المعني بتنفيذها وحارس المرمى، وتكتمل ضربة الجزاء بتوقف الكرة عن الحركة أو في حالة خروجها من الملعب أو إذا قام الحكم بإيقاف اللعب إذا حدثت مخالفة معينة، وإذا قام حارس المرمى بارتكاب مخالفة ففي تلك الحالة يتم تنفيذها مرة أخرى، و للحكم الرئيسي الحق في طرد أي من اللاعبين أو حراس المرمي أثناء تنفيذ ركلات الترجيح.


مخالفة لمس اليد

قام الإتحاد الدولي لكرة القدم  بتعديل قانون لمس الكرة لأيدي اللاعبين، وتم ذلك في شهر أذار من عام 2019، حيث تم الإيعاز لاتحادات كرة القدم قيامهم بإنشاء قانون جديد يختص بلمس الكرة، حيث نصت تلك التعديلات على إحتساب مخالفة بالإضافة إلي ركلة حرة في حالة تحرك الأيدي أو الأذرع في إتجاه الكرة وملامستها، أو في حالة سيطرة اللاعب على الكرة ومن ثم الإستحواذ عليها وذلك بعد أن تكون لامست يده أو ذراعه، وأشار التعديل الجديد الذي تم إضافته لقانون لمس الكرة إنه في حالة قيام اللاعب بالتسجيل أو المحاولة للتسجيل بيده فيحتسب ذلك مخالفة ومن الممكن قيام الحكم بإشهار إحدي البطاقتين سواء البطاقة الصفراء أو البطاقة الحمراء، ويتم إحتساب مخالفة أيضا على اللاعب الذي يقوم بوضعها بشكل معين في حالة قيام اللاعب بمحاولة بأن يجعل شكل جسمه أكبر من هيئته الفعلية أثناء رفع يده أو ذراعه بمستوى أعلي من كتف ذلك اللاعب.


وقت المباريات والفوز بها

تلعب مباريات كرة القدم مقسمة على شوطين عمر كل منهما خمس وأربعين دقيقة، والمباراة الكاملة عمرها تسعين دقيقة، ويقوم الحكم الرئيسي للمباراة بزيادة وقت المباراة بمقدار معين على حسب توقف اللعب على أرض الملعب ، ويقوم الحكم بإطلاق صافرته معلنا نهاية عمر المباراة.


إعلان الفريق الفائز

ويتم إعلان الفريق الفائز وهو الفريق الذي تمكن من تسجيل أكبر عدد من الأهداف المحتسبة خلال وقت المباراة، ويمكن أن تنتهي نتائج المباريات بالتعادل بين الفريقين في نهاية المباراة سواء تعادل سلبي بدون تسجيل للأهداف أم تعادل إيجابي بتسجيل الأهداف.


احتساب الوقت الإضافي

وتوجد مباريات مثل مباريات الكأس أو مباريات الدوري والتي يكون التعادل فيها نتيجة غير مقبولة حيث يجب على أي من الفريقين تحقيق الفوز والتأهل، وفي تلك الحالة يتم اللجوء إلي أوقات إضافية أو ركلات ترجيحية لتحديد الفرقة الفائزة بتلك المباراة، ويجب أن يكون الشوطان الإضافيان متساويان في المدة حيث تقدر مدتهم الزمنية لكل منهما ربع ساعة كحد أقصى.


الملعب وإعداد اللاعبين

تقام المباريات على ملعب يتراوح طوله بين 90 إلى 120 متر ويتراوح عرضه بين 45 إلى 90 متر، ويحتوي الملعب على مرمى يبعد مسافات متساوية بين الرايات الموجودة بالمنطقة الركنية في زاوية الملعب، ويتنافس الفريقان على أرضية الملعب ويتكون كل منهما من عشر لاعبين وحارس المرمي، ويتم تقسيم كل منهما إلي لاعبين الهجوم ولاعبين الدفاع ولاعبين وسط الملعب، ويلعبون المبارة بكرة مستديرة تختلف أنواعها وتتراوح أوزانها من 140 إلي 450 غرام ،ويتراوح قياس محيطها بين 68 إلى 70 سم.